سفارة الفوركس العربية: تداول الفوركس | فوركس مرخص | فوركس | ارباح الفوركس | تعلم الفوركس

فوركس , الفوركس , تداول الفوركس , فوركس مرخص , فوركس مرخص , فوركس اسلامي , استراتيجات الفوركس , الفوركس , ارباح الفوركس , تعلم الفوركس , أدوات تعليم الفوركس , تعلم الفوركس للمبتدئين , الفوركس والاسواق المالية , تعلم اساسيات الفوركس , تداول الفوركس , تعلم أساسيات تداول العملات , عملات الفوركس,موقع سفارة الفوركس هو اول موقع تعليمي مستقل عن شركات الوساطة , ,أسس سوق الفوركس, وسيط موثوق هل تريد تداول الفوركس؟ إليك أسباب يجب معرفتها قبل البدئ بهذا المشروع. تعلم ما هو الفوركس

random

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

كيف تحسّن دخلك الشهري عبر الإنترنت ؟

كيف تحسّن دخلك الشهري عبر الإنترنت ؟


يتردد على مسامع الكثير منا سؤالاً أصبح ذو صلة كبيرة بسمات العصر الحديث، ألا وهو كيف تحسّن من دخلك الشهري عن طريق الإنترنت ؟! .. لطالما بات الإنترنت الوسيلة الأكثر انتشاراً بين الناس على مختلف مجالات اهتماماتهم وأعمالهم، فقد أصبح الكسب المادي عن طريقه إحدى أهم الأهداف لدى بعض مستخدميه والذي يتطلّب تخطيط مسبق وتحديد لطريقة الربح. فالعرض والطلب هنا أهم ما يُحددا مدى أهمية ونجاح الطريقة المُتبعة.



من اهم اسرار زيادة الدخل الشهري عن طريق الانترنت نوعين :


 الاول :التداول في  سوق صرف العملات  ( الفوركس )


ما هو تداول العملات ؟

أجمع أغلب الباحثين إلى أن  مباديء وأسس سوق تداولِ المال والعملات تعود إلى البابليّين ، حيثُ عرفوا التبادل فيما بينهم منذ القدم ، فقد كان التجار البابليّين يقومون فيما بينهم بتبادل بضائعهم . يقصدُ بتداولِ العملات ، أي تداولِ العملاتِ الأجنبيّةِ تحديدا ، ويكون ضمن ما يعرف بالبورصة ، أو سوقٍ ممتدّة في كافةِ دولِ العالم ، ويشتهرُ عالميّا كمصطلح إقتصادي بكلمةِ ( فوركس ) ، صرف فيه الكثير من المشاركين العملات ، كالبنوك العالميّة ، وأيضاً كالأسواق الماليّة ، وبعض المتداولين الأفراد ، وكذلك بعض المؤسساتِ الدوليّة ، وهو أكبر سوق مالي عالمي . وبفضل ازدياد تطور وسائل الإتصالات ، وبالتالي خلق التقنيّةِ وانتشارها ، كل ذلك سهّل لانتشار تداول العملات ، في سوق خاصةٍ فيها ، حيثُ يمكن البيع والشراء والتداول عن طريق جهاز الكمبيوتر والنيت . وفي هذا السوق ، أو البورصة ، تباع وتشرى آلاف الملايين من العملات أو الدولارات في كل ثانية ، ويقدّر حجم التداولِ اليومي للعملات إلى ثلاثين ألف مليار دولار أميركي ، وينظر إلى تداول العملات على أنه يجلب أرباحاً أكثر من تجارةِ البورصة . ويتم البيع والشراء ، أي التداول بالعملاتِ الأساسيّةِ ، وهي : الدولار الأميركي ، اليورو الأوروبي ، الجنيه الإسترليني ، اليّن الياباني ، الدولار الكندي ، والدولار الأسترالي ، وتعرف بازدواج العملات ، أي مبادلةِ عملةٍ مقابل عملةٍ أخرى مساوية للقيمة ، كقيمة الدولار الأميركي مقابل قيمةِ عملةٍ أخرى . وكان لهذا السوق السبب الأكبر في أزمةِ أميركا الإقتصاديّة ، في نهايةِ القرن الماضي ، بسبب عدم إشتراك ودعم الحكومات لهذا السوق ، وأيضاً بسبب فقدان هذا السوق لمركزٍ رئيسيٍ له ، مما أدى لإنتشاره وتوسعه في كل دول العالم ، وعدم إنضباطه . وللعربِ وجودٌ ملحوظ في سوق البورصةِ العالمي ، حيثُ بيّنت دراسة بأن أكثر من سبعين ألف شخصٍ خليجي ، يتاجرون بسبعةِ ملايين دولارٍ أميركي تقريباً في العملات الأجنبيةِ يوميّاً . ورغم سهولةِ التداولِ في هذا السوق ، بحيث يمكن متابعته عن طريقِ الهاتف و الإنترنت مع بنوك العالم ، ورغم إقبالِ أغلب الشباب الخليجي على تجارةِ وتداول العملات ، إلا أنه وبسبب ضعف الإعلام الإقتصادي ، وعدم متابعةِ نشاطات العملات ، مازال العامة بعيدين كلّ البعدِ عن هذا السوق . يبقى أن نذكِّر بأن السوق يغلق نشاطه ليومينِ متتاليين أسبوعيّاً ، يومي ( السبت و الأحد ) ، وفي الساعة 21 حسب توقيت جرينتش من يوم الأحد من كلِّ أسبوع يبدأ سوق العملات نشاطه من جديد ، مستمراً 24 ساعةٍ متواصلة . ويشترط للراغبين في التجارةِ في سوق الفوركس بأن يكونوا فوق سن ال 18 عاماً ، وامتلاك أجهزة كمبيوتر وإنترنت وحساب فوركس

 

و بناءا على ذلك بامكانك التسجيل الان و مناقشةاساليب التجارة و التداول من خلال الضعط هنا






الثاني : وكالة و تسويق لوسيط مرخص في سوق صرف العملات









قطاع الأعمال والقطاع التجاري اليوم وأيّ خدمة تُقدّم للناس من قِبل جهة من الجهات التي تهدف لكسب ربح مادّي، تحتاج إلى
عمليّة التسويق وبشكل كبير جدّاً، وتُعرف عمليّة التسويق على أنّها عدد من العمليّات التي تهدف إلى اطلاع العملاء على أجدد المنتجات وتوضيح مزايا هذه المنتجات بشكل واضح جداً وذلك حتّى يقوموا بشرائها وبشكل كبير، ممّا يعمل بالتالي على زيادة أرباح الوسيط . كما ويُعرف التسويق بأنّه تلك القدرة على البيع، أيضاً فإنّ التسويق يهتم بمعرفة اهتمامات العملاء وبشكل كبير وذلك حتّى يعمل على إيجاد منتجات خاصّة بهم تناسب رغباتهم المختلفة ممّا يجعل المبيعات ترتفع وبشكل كبير، وهذا هو نمط السوق اليوم، فالتصنيع اليوم وتطوير المنتجات يقوم على أساس رغبة المتداولين وليس على أفكار الصانعين أو المطوّرين، فالمستهلك هو من يتحكّم بالسوق وبطبيعية المنتجات وليس العكس
.

و بناءا على ذلك بامكانك الان تفعيل نظام وكالة و الخضوع لدورة كاملة لاستخدام البرنامج و جني الارباح من خلال العمولة على المشتركين تحت وكالتك


 للتسجيل بنظام الوكالة يرجى الضغط هنا .






عن الكاتب

Laila Saad

التعليقات


اتصل بنا

يوفر موقع سفيرة الفوركس العربية خاصية التأكد من تراخيص الشركات يرجى مراسلت قسم الدعم

Follow by Email

Wikipedia

نتائج البحث

جميع الحقوق محفوظة

سفارة الفوركس العربية: تداول الفوركس | فوركس مرخص | فوركس | ارباح الفوركس | تعلم الفوركس